في كل ما نقدم ننشد الوضوح والبساطة والإتقان، وهدفنا تقديم مختلف الموضوعات وأكثرها بحثًا، واليوم نتناول مقال “معروض توظيف” ونركز فيه على تفاصيل مهمة، أبرزها أهداف طلب الوظيفة، وطريقة تقديمه، وخطوات كتابته بشكل نظري وتطبيقي.

في كل خدماتنا النوعية والاحترافية في كتابة الخطابات والرسائل والطلبات والشكاوى والتقارير المنوعة نهدف إلى تقديم أفضل ما لدينا.

بإمكانكم أن تثقوا بنا تمام الثقة بأننا الأفضل، والأسرع في تسليم الخدمة، والأكثر تفهمًا لأوضاعكم بأسعارنا التنافسية الفريدة، فلا تفوتكم خدماتنا الكتابية الأخرى، التي يمكنكم الحصول عليها بأفضل جودة وأقل سعر، من خلال التواصل معنا عبر تطبيق واتساب على هذا الرقم: (0556663321).

معروض توظيف

يتم تسخير كثير من الوسائل التعبيرية لتوصيل الأغراض المختلفة من المواطنين إلى جهات العمل المختلفة منها الحكومي، وفي القطاع الخاص أيضًا.

من هذه الأغراض طلب الحصول على وظيفة، ويتم هذا باستخدام وسيلة الكتابة الوظيفية المتجسدة في معروض توظيف رسمي يقدم للجهات المعنية.

معروض توظيف للديوان الملكي

إن الخريج والباحث عن فرص العمل قد يوجه معروض توظيف، لنيل الفرصة الحصول على وظيفة إلى الجهات المختلفة التي بيدها قرار منحه فرصة عمل.

تتعدد هذه الجهات وتختلف طرق تقديمها للوظائف، منها ما يقدم الوظيفة عبر الطلب/ بمعنى أن الجهة المختصة تقدم طلبات إعلان وظائف شاغرة لديها.

في هذا الإعلان يُوضَّح نوع الوظيفة والشروط المطلوبة للموافقة على المتقدم عليها، والراتب المستحق، وبعض الجهات تحجب أمر الراتب، وتترك أمر الاتفاق عليه بعد نجاح الموظف في اجتياز الاختبار، وبعضها الآخر من جهات لا تنشر إعلاناتها بل يتوجه لها الموظف بتقديم معروض توظيف، وإذا كان لديها احتياج لتخصصه، فتبدأ إجراءات مقابلته والتعرف عليه ثم تدريبه ثم توظيفه.

على كلٍّ، يظل أمر تقديم المواطن لمعروضه محكومًا بجملة من المعايير والضوابط، التي من أبرزها أن يكون هذا الشخص مؤهلًا في مجال الوظيفة التي يطلبها، وأن يكون لديه ملف متكامل يوضح إمكانياته وخبراته والمهارات التي يملكها، والمؤهلات التي حصل عليها، والإضافات النوعية التي سيقدمها لجهة العمل إن تم قبوله.

لمزيد من المعلومات اضغط على هذا الرابط: نموذج طلب توظيف

معروض وظيفة

يبحث المواطن عن فرص التوظيف، ويعمل بكل تفانٍ في سبيل الحصول على الفرصة التي تتلاءم معه، وهذا لتحقيق الأهداف الآتية:

  1. اكتساب احترام الآخرين، فشتان بين نظرة المجتمع للشخص الموظف، والشخص العاطل عن العمل، هناك فرق شاسع في هذه النظرة من حيث الاحترام والتبجيل.
  2. الحصول على كيان مالي مستقل يجعل الموظف يستطيع أن يقوم بالواجبات والمسؤوليات التي على عاتقه على أكمل وجه، وبهذا الكيان المالي والدخل الشهري يكتفي الموظف بذاته، ويوفر متطلبات أسرته قدر إمكانياته، وهذا يولد لديه شعورًا بالرضا والارتياح الداخلي.
  3. التعامل مع مختلف البنوك والمؤسسات النقدية والمؤسسات الأخرى التي من الممكن أن يحتاج الموظف منها إلى سحب قرض أو لشراء سلعة ما بالتقسيط، وهذا الأمر لا يتم ولا يقبل إلا بضمانة الراتب الشهري الذي يحصل عليه هذا الموظف.

خطاب وظيفة رسمي

تابعوا معنا في هذا المحور النصائح الثمينة التي نقدمها لجمهور القراء الكرام عن طريقة كتابة خطاب أو معروض توظيف، وهي على النحو التالي:

  1. تحديد المختص أو جهة الاختصاص التي يريد الفرد أن يحصل على فرصة توظيف لديهم.
  2. توجيه التحية اللائقة بهذا المختص، والترحيب به كما يليق به في بداية معروض توظيف الذي يقدمه المواطن لجهة العمل.
  3.  تحديد عنوان بارز للطلب بشكل مختصر، يوجز تفاصيل الطلب ويوضحها بشكل مختصر سريع.
  4. توضيح مبررات التوظيف وطلب الوظيفة وتخصص مقدم الطلب والمؤهل الذي يمتلكه، وبيان ما الذي ينشد الموظف تحقيقه في الطلب، كل هذا يذكر في متن الطلب أو فقرة العرض الخاص بالطلب كما يقال.
  5. ذكر بيانات مقدم الطلب الذي يود الحصول على الوظيفة بشكل مرتب ومنظم ودقيق.
  6. إرفاق المستندات التي يطلب المختص إرفاقها مع الطلب.

صيغة خطاب وظيفة

بين يديكم نطرح هذا النموذج الاحترافي الفريد لمعروض توظيف، الذي يمثل حالة مؤثرة بشكل كبير لفتاة متخرجة لم تجد فرصة العمل التي تستحقها:

بسم الله الرحمن الرحيم

السيد الموقر/ ……… رئيس الديوان الملكي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

تحية طيبة وبعد:

أنا المواطن/ ……… ورقمي الوطني/ ………. ورقم هاتفي/ …… وعنوان سكني/ …….

في مقدمة هذا الطلب، يطيب لي أن أوصل لكم تحيتي وترحيبي الجم بسيادتكم، وأفخر بكم وأعتز بجهود الديوان في خدمة كل المواطنين.

أما فيما يتعلق بأمر هذا الطلب، أسأل الله لكم التوفيق والازدهار، وأن يوفقكم لما فيه الخير والسداد لمساعدة الشباب الباحث عن العمل مثلي.

أما عن تخصصي، فأنا خريجة هندسة نفط وآبار بترولية، اخترت هذا التخصص عن قناعة مطلقة، وجاهدت أسرتي ومجتمعي الريفي في سبيل تقبل هذه التخصص، وعندما اخترت أن أتوجه إلى هذا التخصص، كان هدفي أن أبرز أن المرأة قادرة على كل شيء، وأنه لا يوجد ما يسمى بتخصصات تناسب المرأة، وتخصصات تناسب الرجل، لأن هذا المفهوم مغلوط جدًّا، ولا يقبله عقل إنسان يحيا في هذا العصر والزمن.

إني بعد أن توجهت في تخصصي هذا إلى إثبات ذاتي، وموقعي كامرأة فاعلة ومؤثرة في المجتمع، صرت شغوفة بهذا التخصص أكثر وأكثر.

بارك الله في قيادة هذا البلد، الذي لا يفرق في منح الفرص بين ذكر وأنثى، ويعد المرأة كيانًا يسعى بكل إمكانياته لدعمه وتمكينه في المجتمع.

لقد استفدت من هذا الدعم في حصولي على فرصة الالتحاق بهذا التخصص، الذي كان من قبل محظورًا على الطالبات، والعلم والمعرفة حين يسكنان شغف الإنسان، فهو لا يبالي فيما بعد بالصعاب التي ستواجه دربه، وسيتحمل ما استطاع لذلك سبيلًا.

لقد كانت أكبر الصعاب التي واجهتها، كوني ابنة ريف لا يقبل تعليم المرأة من الأساس، فما بالك بدخولها هذا التخصص الذي ينظر له المجتمع على أنه رجولي.

كم كان أمر إقناع أهلي مضنيًّا بحكم أنهم المسؤولون عن الموافقة على قراراتي ورفضها، وبعد إصرار وترجٍّ شديد تقبلوا فكرة هذا التخصص.

يعلم الله كم مرت سنوات الدراسة في التنقل اليومي من للريف للمدينة، وتكاليف الدراسة الباهظة التي أجبرتني على العمل فترة تفرغي في كافيتريا الجامعة.

كم كانت مضنية الرحلة كلها، لكن حلاوة التخرج مسحت ذكرى كل تعب ومرارة وشدة، وحل محلها فرحة العمر التي لطالما انتظرتها.

بعد الخروج من مقاعد الدراسة في الجامعة، ووداع ربوع قاعات الدراسة، توجهنا للعالم الحقيقي من أجل التطبيق الميداني، وإذا كان الشغف في هذا التحصص في مقاعد الدراسة له حد، فإن شغف التطبيق الميداني ومتعته لا تضاهيهما أية لذة.

خاصة حين تمنحنا هذه الجامعة الغراء أقصى إمكانيات التطبيق وأكثرها تطورًا، وحين نجد التجاوب الإيجابي من الجهات التي كنا نطبق فيها.

لقد استقبلونا -نحن الخريجين- بكل ترحاب، وسخروا كل الإمكانيات المتاحة لهم من أجلنا، لنتخطى فترة التطبيق، ونحن في قمة الخبرة والمهارة المكتسبة من الميدان.

لا شك أن التطبيق حين يتكامل مع التنظير، لا بد أن تكتمل التجربة وتنجح، وبفضل خروجنا من فترة التدريب الميداني الملحق بالدراسة الجامعية بكل الفوائد المرجوة، وبعد أن تسلمنا وثائق تخرجنا من الجامعة، وصرنا خريجين معدين بشكل كامل للانخراط في سوق العمل، شعرنا بقيمة كل التعب الذي بذلناه في سبيل هذا المنجز.

بدأت وقتها رحلة البحث عن فرص العمل، وبدأ معها تذمر الأهل وسخطهم بعد كل محاولة تفشل، وتبدأ المقارنات، وتبدأ الضغوطات، ومع كل هذا يظل في النفس شعاع أمل يخاطب فينا كل يأس، ويحثنا على التشبث به، وعدم تركه مهما كان الواقع الذي نحياه سوداويًّا كئيبًا.

سيدي الكريم:

أتقدم لكم بمعروض توظيف من واقع مرارة الخذلان التي أتعرض لها بوصفي فتاة، وسحب الفرص التي أستحقها مني لمجرد هذا الأمر.

ما ذنبي في واقع مجتمعي يحتاج لكثير من الجهد والزمن لتغيير فكره وثقافته، والأمر المخزي الذي يجرح القلب أن تصدر هذه الأفكار عن شخصيات يعدها الشباب قدوتهم في الانفتاح والتطور.

أتقدم لكم بكتابة معروض توظيف من وحي الوجع، وألم الشعور الذي أشعر به لعدم توفقي في كل المحاولات التي بذلتها لأحظى بفرصتي.

في آخر المطاف، وجدت أني إن قدمت لسيادتكم معروض توظيف، ستساعدوني على نيل فرصة مستحقة لمن هي في تخصصي.

لقد أدرجت مع معروض توظيف كل المرفقات الإثباتية التي تؤكد مؤهلاتي وخبراتي في ميدان العمل، التي سعيت بعد التخرج إلى اكتسابها، وأنتم بمساندتي لن تساعدوا مجرد فتاة أو خريجة واحدة فقط، إنكم تساعدون فئة الفتيات المتعلمات اللواتي يناضلن للخروج من عباءة مجتمعاتهن التقليدية.

خروجنا من هذه العباءة في إطار العلم والمعرفة، وفي حدود الدين والتهذيب والأخلاق، ولا يعني أي دعوة للتحرر والسفور والانحلال.

إني وكل الفتيات العاملات والباحثات عن كيان يخصهن، إن حظينا بالدعم والمساندة، فإنهن سينجحن بكل تأكيد في رسم ملامح المستقبل القادم.

إننا نحلم بمستقبل مزدهر تتكاتف فيه المرأة مع شقيقها الرجل، وتسانده في دفع عجلة التنمية في وطننا الحبيب إلى الأمام على الدوام.

هذا غاية ما أطمح إليه من خلال تقديم معروض توظيف، الذي أضعه لكم بكل ثقة في أنكم ستعطوني الفرصة التي أستحقها، ولا أود إلا أن أُمنح الفرصة، وسأثبت لكل من حولي أني قادرة على كل شيء في هذا التخصص، خاصة إن عملت مع جهة عمل تسخر للموظفين فيها كل إمكانيات العمل المطلوبة.

في ختام معروض توظيف، أجد نفسي أثشبث أكثر بنظريتي وقناعاتي، وأجزم أن الفرصة التي أنتظرها آتية لا محالة.

أرجو من الله أن أتوفق وأحظى بدعمكم، وأسأله العلي القدير أن يوفقكم لكل خير، وتقبلوا خالص التحية والتقدير، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

مقدم الطلب/ ………..

رقم الهوية الوطنية/ ………

محل الإقامة/ …………

رقم الهاتف/ ………..

تاريخ تقديم الطلب/ ………..

البريد الإلكتروني/ …………

التوقيع/ ………..

نموذج طلب توظيف

قبل أن يقوم الباحث عن الوظيفة بصياغة معروض توظيف، يجب أن يستفسر من المختص باستقبال الطلبات عن آلية الطلبات في هذه المؤسسة.

إذ قد يتوافر لديها نماذج جاهزة تغني المواطن عن كتابة معروض تفصيلي يتم رفضه لاحقًا، ويطلب منه إعادة التقديم بواسطة نموذج جاهز مرة ثانية.

بهذا المحور نختم هذا المقال المتميز الذي تناول موضوع “معروض توظيف” وقد حرصنا بكل سلاسة وتميز على عرض مختلف الجوانب التي تفيد القارئ، ومنها أهداف التوظيف بالنسبة للمواطن، وخطوات كتابة معروض توظيف بشكل رسمي ناجح.

بطابعنا الاحترافي الخاص نقدم سائر الخدمات الكتابية المنوعة من خطابات وتقارير ورسائل وشكاوى وطلبات رسمية، ونأمل في تواصلكم معنا عبر تطبيق واتساب، ومراسلتنا بشكل متواصل على هذا الرقم: (0556663321).

لا يفوتك: