كتابة معروض مساعدة سيدهشك في طريقة عرضة وسترى بنفسك

كتابة المعاريض والشكاوى والخطابات من هنا…

من الصعب تحديد صفات جاهزة للكاتب وكأننا نتعامل مع وصفة سريعة التحضير، على الكاتب أن يكون كذا وكذا وعليه ألا يكون كذا، جلّ ما يمكننا فعله أمام تلك الصفات المضحكة المبكية التي ساقها كويلو هو الاعتماد على أنفسنا في مهمة التفريق بين من يمارسون فعل الكتابة وهم كثر، وبين الكتاب الفعليين الذين بدورهم لا ينتمون أيضاً إلى نسغ واحد، كتابة معروض مساعدة في وقت قصير جداً وارسالها لك علي الفور

وظيفة الكاتب وماهيته، أرى أن الكاتب بالأحرى مثقف احتجاجي يقدم الشرف على الراحة كما يقول هيرمان هيسة، وهو لا ينظر إلى اللوحة فحسب إنما ينظر إلى الحائط الذي يحتضن اللوحة. انه مشروع الكاتب الرسولي أو الرسالي الذي لا يحتفي بالجمال ويصنعه إنما يدافع عن القبح وهو صانع رأي عام ومحرض جمالي. وتزيد هذه الوظائف والأهمية كلما اقتربنا من محيطنا العربي الذي يسوده القهر واستلاب الحريات وعدم المساواة والعدالة. وليست وظيفة الكاتب اليوم وظيفة تقنية أو مهنية انه يقدم رؤية متقدمة لميثولوجيا وثقافة ومناخ بلده وشعبه،

إضغط علي احد هذه الروابط حسب صيغة المعروض الخاصة بك


مدة تجهيز معروض مساعدة أو أي صيغة معروض تختلف بـ إختلاف المحتوى ولكن المدة تتراوح من ساعتين إلى ثلاثة ساعات مع مراعاة أوقات العمل.

إذا أردت كتابة أي خطاب أو شكوى أو أي أنواع الخطابات كل ماعليك مراسلتي الآن. فلتفعل ذلك .. ٠٥٣٣٣٩٩٩٨٢
خدمة 24 ساعة